الرئيسية » قضايا التعليم » المكتب التنفيذي للهيئة الوطنية لأطر الإدارة التربوية خريجي و متدربي المراكز الجهوية يصدر بيانا ناريا من القنيطرة

المكتب التنفيذي للهيئة الوطنية لأطر الإدارة التربوية خريجي و متدربي المراكز الجهوية يصدر بيانا ناريا من القنيطرة

تم احداث سلك الادارة التربوية منذ أربع سنوات ،  تماشيا مع توصيات الميثاق الوطني وتقرير الخمسينية الذين أكدا على ضرورة اعادة تأهيل أطر الادارة التربوية بما يتماشى مع سياسة الاصلاح التي عبرت عنها وزارة التربية الوطنية، فضلا عن الخطابات الملكية، سعيا لتحقيق الجودة المنشودة في المدرسة المغربية بمعالمها الجديدة : مدرسة الارتقاء بالفرد والمجتمع

هذا وتمت المراهنة على احداث هذا المسلك بعدة تكوينية نظريا وعلميا، للقطع مع الارتجالية وسوء التدبير ، ولتكوين جيل جديد تراهن عليه الوزارة في احداث الاصلاح المنشود

وبعد تخرج ثلاث أفواج من مسلك أطر الادارة التربوية ، فإنه للأسف ما يزال يعاني من ضبابية في المسار، دفع بأطر إلى التكتل في اطار نضالي من أجل الدفع بملفهم المطلبي والدفاع عنه  بقوة أمام الوزارة الوصية

وفي هذا الصدد ، انعقد يوم الأربعاء 31 يناير 2018 بمدينة القنيطرة لقاء جمع المكتب التنفيذي للهيئة الوطنية لأطر الإدارة خريجي و متدربي المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين و الكتاب الاقليميين للهيئة وممثلي الهيئة بمراكز التكوين.

حيث تمت الدعوة لهذا اللقاء من أجل تدارس بعض الجوانب التنظيمية للهيئة و كذا لتسطير برنامج نضالي.

وقد مر الاجتماع في جو من المسؤولية و الانضباط وبعد نقاش جاد  ثمن خلاله الحضور جودة التكوين و المجهود الواضح و الطفرة التي أحدثتها الأطر الإدارية خريجي المسلك في تدبير الإدارة التربوية في مقابل التجاهل و اللامبالاة التي تنهجها الوزارة إزاء  الوضعية الضبابية و الشتات الأسري الذي لحق فئة عريضة من منتسبي المسلك، تفاصيل أكثر في البيان الآتي كما ورد على الموقع

انعقد يوم الأربعاء 31 يناير 2018 بمدينة القنيطرة لقاء جمع المكتب التنفيذي للهيئة الوطنية لأطر الإدارة خريجي و متدربي المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين و الكتاب الاقليميين للهيئة وممثلي الهيئة بمراكز التكوين.

حيث تمت الدعوة لهذا اللقاء من أجل تدارس بعض الجوانب التنظيمية للهيئة و كذا لتسطير برنامج نضالي.

وقد مر الاجتماع في جو من المسؤولية و الانضباط وبعد نقاش جاد  ثمن خلاله الحضور جودة التكوين و المجهود الواضح و الطفرة التي أحدثتها الأطر الإدارية خريجي المسلك في تدبير الإدارة التربوية في مقابل التجاهل و اللامبالاة التي تنهجها الوزارة إزاء  الوضعية الضبابية و الشتات الأسري الذي لحق فئة عريضة من منتسبي المسلك حيث نسجل مايلي:

  • غياب مذكرة الحركة الخاصة بخريجي المسلك و التي يجب أن تتضمن حركة بأقدمية سنة واحدة إسوة بباقي الفئات التي شملتها مذكرة التعيين و حركية بين مختلف المهام في مختلف الأسلاك تماشيا مع قرار الأهلية لشغل المناصب الإدارية إضافة لتوسيع وعاء هذه المهام.
  • الوزارة لم تحرك ساكنا اتجاه إنصاف متضرري التعيين التعسفي لخريجي الفوج الثالث فوج 2017 (كيف يعقل إعادة تعيين حارس عام اشتغل لمدة 6 سنوات بالحراسة العامة بثانوية أمام باب منزله بمنصب آخر للحراسة العامة بعد تخرجه من المسلك يبعد ب 900 كلمتر عن سكناه ومطالبته بالإقرار و حرمانه من الحركة) .
  • تهرب الوزارة من تحمل نتائج خطئها مع مجموعة ال 46 من الفوج الأول بحرمانهم من التعبير عن الرغبة في المشاركة في الحركة.
  • عدم تسوية الوضعية الإدارية و المالية لخريجي المسلك.
  • غياب أية استجابة لطلبات اللقاء التي تقدمت بها الهيئة سواء لمديرية الموارد البشرية أو الوزارة.
  • غياب التفاعل الجاد و المسؤول مع الملف المطلبي للهيئة.

لكل هذه الأسباب و لأخرى  نطالب الوزارة ب:

  • الاستجابة لكل عناصر ملفنا المطلبي كاملا و دون تجزيئ وعلى رأسها إطار متصرف.
  • إصدار مذكرة استثنائية تهم الحركة الانتقالية لخريجي المسلك بشرط أقدمية سنة واحدة مع ضمان الحق في الحركية بين الاسلاك.
  • احتساب السنة الأولى من التعيين ل 46 خريج من الفوج الأول في الأقدمية بالمنصب إسوة بباقي زملائهم من الفوج.
  • تعيين عادل و منصف للفوج الحالي بالإعلان عن جميع المناصب الشاغرة وتعبئة عدد محدود منها إسوة بزملائهم خريجي الفوج الاول والثاني و ذلك لضمان الاستقرار النفسي و الاجتماعي لخريجي 2018.
  • اعتماد امتحان تخرج وطني موحد و تصحيحه مركزيا من أجل ضمان معايير تعيين منصفة.
  • التسريع بتسوية الوضعية الادارية و المالية لكل الخريجين .

لذا ندعو  كافة منتسبي المسلك خريجين و متدربين للالتفاف حول الهيئة الوطنية لأطر لإدارة  خريجي و متدربي المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين و الانخراط الجدي في المحطات النضالية  التي أفضى إليها  اللقاء و هي:

A       وقفة احتجاجية أمام مقر مديرية الموارد البشرية يوم 9 فبراير 2018 ابتداء من الساعة العاشرة صباحاً.A       وقفة أمام وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي خلال شهر مارس 2018 يحدد تاريخها أثناء وقفة 9 فبراير 2018.A       اعتصام أمام مقر الوزارة خلال شهر أبريل 2018.

A       و يبقى الحق للمكاتب الإقليمية و الجهوية في خوض  الأشكال النضالية التي تراها مناسبة (وقفات مقاطعة التكوين…….)   إقليميا و جهويا.

كما تدعو الهيئة الوطنية لأطر الادارة خريجي و متدربي المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين كافة الاطارات النقابية و الحزبية و الحقوقية و الاعلامية لمؤازرتها و دعمها في برنامجها النضالي حتى انتزاع حقوق منتسبيها.

و ما ضاع حق وراءه مطالب

المكتب التنفيذي

عن إدارة الموقع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأطر الادارية المتدربة بمسلك الادارة التربوية تحتج بمراكش، وتتساءل عمن يعرقل فتح مسلك الإدارة التربوية بالفرع الإقليمي بقلعة السراغنة

نظمت الأطر الادارية المتدربة بمسلك الادارة التربوية فوج 2017، الذين  ينحدرون أو يستقرون باقليم قلعة ...