الرئيسية » قضايا التعليم » ⁠⁠⁠⁠⁠ نقابات “غاضبة” تدعو الى الاعتصام بمقر المديرية الإقليمية للتعليم بالحوز ضواحي مراكش

⁠⁠⁠⁠⁠ نقابات “غاضبة” تدعو الى الاعتصام بمقر المديرية الإقليمية للتعليم بالحوز ضواحي مراكش

عبد العزيز الحوزي
اجتمع التنسيق النقابي بالحوز، يوم الثلاثاء الماضي للتداول في مختلف القضايا التعليمية الراهنة، وعلى رأسها الوضع المتأزم الناجم عن سوء تدبير الحركات الانتقالية، ومقومات الدخول المدرسي في ظل الارتجالية والمزاجية التي تطبع تدبير المديرية الإقليمية، خاصة على مستوى الموارد البشرية حسب مضمون بلاغ نقابي توصلت “الحوز اون لاين” بنسخة منه.
واضاف البلاغ النقابي، أنه في الوقت الذي كانت الشغيلة التعليمية تنتظر فيه التعامل الجاد والإيجابي مع مطالب التنسيق النقابي المتواترة في البيانين 03 و 04 على الخصوص، وبعد الالتزام المسؤول لأقصى درجات ضبط النفس تغليبا للمصلحة العامة، تأبى المديرية الإقليمية إلا أن تنهج سياسة صم الآذان، والاستمرار في خروقاتها التي فاقت حدود المعقول، مصرة بشكل غريب على فرض سياسة الأمر الواقع، وتمييع كل عمل نقابي جاد.
واوضح البلاغ النقابي، أنه بعد نقاش واع ومسؤول فإن التنسيق النقابي يلفت مجددا انتباه الوزير إلى أن التعليم ورش اجتماعي، يتطلب إصلاحه مقومات عميقة أولها الإرادة الصادقة واحترام روح القانون، بدل الشكليات والرتوشات السطحية من قبيل صباغة الواجهات والعناية بالهندام وترتيب الطاولات، ويدين كل المحاولات المكشوفة للمديرية الإقليمية والرامية إلى ضرب العمل النقابي بالإقليم وتبخيسه، والالتفاف على حقوق ومطالب الشغيلة التعليمية المشروعة، من خلال الإقصاء المتعمد للنقابات في تدبير قضاياهم ومشاكلهم.
وندد البلاغ النقابي بالاستهتار الطائش بمصالح نساء ورجال التعليم بالإقليم، والنزوع المفضوح نحو تكريس الزبونية والمحسوبية ويستنكر تستر مصلحة الموارد البشرية عن المناصب الشاغرة الحقيقية، سواء في تدبير الحركة الانتقالية، أو في عملية تعيين خريجي مسلك الإدارة التربوية، وحرمان ذوي الحقوق منها بنية إسنادها للمقربين والمحظوظين، وطالب بإسناد المناصب الإدارية التي بقيت شاغرة في إطار واضح وشفاف يضمن تكافؤ الفرص للجميع.
واستنكرت النقابات تملص المديرية الإقليمية من التزاماتها في اجتماع 25 يوليوز الأخير، والقاضية بإنصاف جميع من ثبت ضرره في الحركات الانتقالية محليا، وتلبية الطلبات العادية ذات الأقدمية، وجميع طلبات الالتحاق، الأمر الذي يعتبر ضربا للثقة التي ينبغي أن تقوم بين المديرية الإقليمية والنقابات باعتبارها شركاء اجتماعيين فعليين وطالبت بشدة بإنصاف جميع المتضررات والمتضررين من الحركات الانتقالية، وخاصة المحلية منها.
واستغربت النقابات من عدم البث في الطعون، والإجابة على مراسلات نساء ورجال التعليم إلى حدود الساعة، ونبه كافة العاملين بالإقليم إلى اتخاذ الحيطة والحذر من كل المحاولات المكشوفة الرامية إلى تفييئهم للالتفاف على حقوقهم ومطالبهم المشروعة، ودعا كافة المتضررات والمتضررين، وكذا أعضاء مكاتب النقابات بالإقليم إلى الاعتصام بمقر المديرية الإقليمية يوم الأربعاء 13 شتنبر الجاري بدءا من الساعة الحادية عشر صباحا إلى غاية الساعة الثالثة بعد الزوال.

عن إدارة الموقع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

آباء وأولياء تلاميذ بإقليم الحوز يحتفلون بالأساتذة بمناسبة اليوم العالمي للمدرس

احتفلت جمعية آباء واولياء التلاميذ مجموعة مدارس اكادير تساوت بإقليم الحوز وقدماء التلاميذ بالعاملين بالمؤسسة ...